خالد و لؤي يصارعان المرض في ظل صمت الجميع

khaled loueayيرقد الشاب "خالد بعداش" صاحب 26 سنة و الطفل "لؤي عبد السلام خيري" ذو 8 سنوات بمصلحة أمراض الدم بالمستشفى الجامعي عبد الحميد ابن باديس بقسنطينة، نتيجة معانتهما من مرض فقر الدم المنجلي الوراثي، الذي يؤدي إلى إتلاف الكريات الدموية الحمراء، ماقد يعرض حياتهما للخطر.

 

خالد و لؤي اللذان ينحدران من عائلتين بسيطتين، تعرف حالتهما الصحية تدهورا كبيرا في الآونة الأخيرة، ما يستوجب إخضاعهما لعملية زرع النخاع العظمي في تركيا، غير أن تكاليف العملية الواحدة المقدرة بحوالي 3 ملايير سنتيم أثقلت كاهل العائلتين، ما اضطرهما إلى طرق أبواب المحسنين لمحاولة إنقاذ فلذتي كبدهما، بعد أن لقيا تجاهلا تاما من قبل السلطات المحلية بمن فيها وزارة التضامن.

 

في ظل هذا الصمت غير المفهوم و لا المسؤول من الجهات المعنية، تبنت مجموعة شباب من محبي و مشجعي فريق شباب قسنطينة حملة واسعة لجمع التبرعات على مدار أسبوع، تنطلق غدا الأحد على الساعة الثانية زوالا، من أمام دار الثقافة محمد العيد آل خليفة بوسط المدينة. فكونوا في الموعد.

 

بقلم: أيمن لموي


Top