Bienvenue, Invité

Merci de vous connecter ou de vous inscrire.

Connexion avec identifiant et un mot de passe

Auteur Sujet: رسالة مفتوحة لقنوات الفتن : أوقفوا_هذه_الفتنة  (Lu 1105 fois)

CSConstantine.Net

  • Modérateur Global
  • *
  • Hors ligne Hors ligne
  • Messages: 15384
أوقفوا_هذه_الفتنة

يقول الله عزّ و جل في سورة التوبة الآية 46 :

لَوْ خَرَجُوا فِيكُم مَّا زَادُوكُمْ إِلَّا خَبَالًا وَلَأَوْضَعُوا خِلَالَكُمْ يَبْغُونَكُمُ الْفِتْنَةَ وَفِيكُمْ سَمَّاعُونَ لَهُمْ ۗ وَاللَّهُ عَلِيمٌ بِالظَّالِمِينَ


قال أبو جعفر: يقول تعالى ذكره: لو خرج، أيها المؤمنون، فيكم هؤلاء المنافقون (ما زادوكم إلا خبالا)، يقول: لم يزيدوكم بخروجهم فيكم إلا فسادًا وضرًّا، ولذلك ثبَّطتُهم عن الخروج معكم


هذا الكلام موجه لمسؤولي القناة القذرة الهداف تف و إلى مسؤولي قناة النهار الفتّانة  الشروق  التي سمحت لشيخ بتوجيه تهمة لمؤسسي السياسي أنّهم كانوا مع اليهود إلى الجرائد التي نشرت الكذب و البهتان دون أن ننسى مسؤولي و بعض لاعبي فريق المولودية  نقول لهم  : أوقفوا نشر تلك المشاهد المخزية، أميتوا الباطل بالسكوت، إلى كل الصفحات التابعة للسياسي أوقفوا الكلام عن قنوات الصرف الصحي أكرمكم الله ، لماذا لاتهتم تلك الصفحات والقنوات بنشر الوعي الحقيقيي وليس صب الزيت على النار وإشغال وإلهاء الناس بالتفاهات
بدل ان يلعب الإعلام دوره في تخفيف حدة الشحن قاموا بالتهويل وتأجيج الناس ضد بعضهم
 

قنوات مأجورة تنشر السموم ولما وقع الفأس في الرأس ومازالوا ينفخون في النار بدل تهدئة النفوس_
بدعوى نشر الحقائق، إذا اردتم ان تنشروا الحقائق فليس بأسلوب التهويل والتطبيل ،  لماذا لا تنشروا حقائق ما وقع
يوم 16 فيفري من رشق لأنصار السياسي من الطابق الأعلى لملعب 5 جويلية بالحجارة ؟ لماذا لم تندد و تستنكر كل هذه الوسائل الفتّانة ؟ لماذا مسؤولوا و لاعبوا مولودية العاصمة يومها لم ينددوا بما وقع لأنصارنا ؟ أم تلك التصرفات عندما يكون أنصارهم السبب فيها عادي و يوم يتعرضوا بالمثل تنقلب الدنيا و تصبح قضية وطنية ؟
   
يا نكرة لقد وضعتم  الناس الشرفاء ومدينة كاملة ، بتاريخها واصالتها في كفة المدينة المجرمة
يا إعلام العار ليتكم إهتممتم بتوعية الشباب ليتكم إهتممتم بحال البلد، تتحدثون عن الموضوعية ؟ عن أي موضوعية ؟ هاته التي تجعل الناس تحمل الأحقاد ؟
 كفاكم كذبا كفاكم تحقير للنّاس و تبجيل حي على كافة الولايات الوطنية ، و نشر التفرقة و الحقد ، نقول لكم

حسبن الله و نعم الوكيل فيكم  حسبن الله و نعم الوكيل فيكم  حسبن الله و نعم الوكيل فيكم

CSC
CSC

Pages: [1]   En haut
« précédent suivant »
CSC